أخبار متنوعة

دراسة حديثة: الكلاب لديها مشاعر ولا تحب أصحابها بسبب الطعام

تمكن العلم أخيراً من فهم ما عرفه محبو الكلاب منذ القدم، أصدقاؤنا ذوو الفراء يعشقوننا حقاً، فقد أثبتت دراسة رائدة نُشرت مؤخرًا بشكل قاطع أن الكلاب تشكل روابط عاطفية عميقة مع أصحابها، تتجاوز مجرد حب الطعام.

وقد أجرى الباحثون الدراسة من خلال تدريب 80 كلبًا على البقاء بلا حراك داخل ماسحات التصوير بالرنين المغناطيسي أثناء الاستيقاظ، وقد سمح لهم هذا النهج المبتكر بمراقبة نشاط دماغ الكلاب في الوقت الفعلي.

تضمن الاختبار الرئيسي تقديم الكلاب لمسحات قطنية معطرة بعرق أصحابها والأفراد غير المألوفين، وكانت النتائج مشجعة، فعندما تعرضت لرائحة صاحبها، أضاءت منطقة معينة من دماغ الكلاب، ومن المثير للاهتمام أن هذه المنطقة تعكس الجزء من الدماغ البشري الذي يتم تنشيطه عند توقع لم الشمل مع أحد أفراد أسرته.

 

عرض هذا المنشور على Instagram

 

‏‎تمت مشاركة منشور بواسطة ‏‎William Copus‎‏ (@‏‎thefeedski‎‏)‎‏

ويلقي خبير في سلوك الحيوان في Instagram الضوء على الآثار العلمية، وأوضحوا أن المنطقة المضيئة ترتبط ارتباطا مباشرا بإنتاج هرمون الأوكسيتوسين، الذي غالبا ما يشار إليه باسم “هرمون الحب”، وتشير هذه الزيادة الهرمونية إلى أن الكلاب تشعر بالحب الحقيقي لأصحابها، وهي رابطة تتجاوز مجرد المكاسب المادية.

وتضع هذه الدراسة التاريخية حدًا للنقاش القديم حول أن الكلاب تحب حقًا رفاقها من البشر، لذا، في المرة القادمة التي يرحب فيها الجرو بك بهز ذيل متحمس ووابل من القبلات المبللة، اعلم أن ذلك يغذيه المودة الحقيقية، وليس فقط الوعد بفرك البطن أو طعام لذيذ.

طالع أيضاً: أسرار صحية وراء التمر يجهلها الكثيرون.. تناول 3 تمرات يومياً وشاهد النتائج

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى