أخبار السعودية

محمد ال الشيخ الكاتب الصحفي السعودي ملف عن حياته في يوم وفاته

رحل الكاتب السعودي المثقف محمد ال الشيخ اليوم عن عالمنا.

وبرحيله المفاجئ حزنت الساحة الاعلامية السعودية حزنا شديدا.

حيث كان الزميل الصحفي المثقف الواعي، يدرك جيدا معني الكلمة والوطن والصدق.

كان نبيلا في كل تصرفاته وكتاباته وتعاملاته.

اليوم ودعوه زملاء الحرف بكلمات كلها الم وحزن على فقيد علامة مميزة على درب الصحافة السعودية.

كان دائما منصفا للحق وكان مثقفا جريئا.

محمد ال الشيخ كان صاحب راي صائب وقضية دائما ناجحة.

اليوم كانت الكلمات بحجم الحدث، حيث كتب مجموعة من الكتاب الكبار على موقع اكس للتواصل الاجتماعي “تويتر سابقا”.

كلماتهم عكست مدى حبهم لهذا الرجل وطلبوا من الجميع الدعاء له بالرحمة والمغفرة.

محمد بن عبد اللطيف آل الشيخ صارع المرض كثيرا وانتصر المرض عليه.

محمد ال الشيخ حارب التطرف والفتنة بقوة وانتصر هو عليهم.

كان محبا للأوطان وناشرا للوعي الثقافي في البلدان ويسلك درب النور وبيده مشعل الحرية.

على دربه تتلمذ الكثيرين واعطي دروسا للوطنية ودفع ضريبة ذلك كثيرا.

كان محبا للسعودية ولا يتحمل عليها أي دخيل او متطرف فكري او منهج غير سوي.

كان محمد ال الشيخ حائط صد امام الافكار الهدافة، وارض خصبة للفكر المستنير الواعي.

بجانب كونه كاتب صحفي متميز صاحب مقاله واعيه وفكر متميز.

فقد كان محمد ال الشيخ شاعرا جميلا، تغني من كلماته كبار الفنانين.

كثيرا ماتناول البلدان السعودية الطيبة في اشعاره وعبر عنها بالوصف الطيب الجميل والمحبب للنفس.

لم يمت في قلوبنا محمد ال الشيخ وستبقى ذكراه واشعاره ومقالاته وافكاره سند للجميع ومرجع للمحبين ينهلون منه دوما وابدا.

كلمات في وداع محمد ال الشيخ

محمد ال الشيخ محمد ال الشيخ محمد ال الشيخ محمد ال الشيخ

قد يهمك أيضا

وفاة الكاتب محمد بن عبداللطيف آل الشيخ

وفاة الفنان الليبي كيمو.. من هو وسبب وفاته

وفاة فهد بن إبراهيم العمرو.. من هو ويكيبيديا

وفاة الشابة “جيهان المحسيري” تثير الحزن بمواقع التواصل الاجتماعي في الأردن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى