أخبار متنوعة

إلغاء ترحيل طالبي اللجوء.. وعود مثيرة من حزب العمال البريطاني حال الفوز في الانتخابات

ذكرت صحيفة الغارديان أن بريطانيا ستخسر 320 مليون جنيه إسترليني، والتي أنفقتها الحكومة بالفعل على المشروع المثير للجدل لترحيل طالبي اللجوء إلى رواندا حال فوز حزب العمال البريطاني في الانتخابات.

وتعهد حزب العمال بإنهاء هذه الخطة إذا فاز في الانتخابات التشريعية المقبلة يوم الخميس، ووصف الخطة بأنها “خدعة” وواحدة من أكثر السياسات السخيفة في تاريخ وزارة الداخلية.

تفاصيل خطة “حزب العمال” حال الفوز في الانتخابات

ووفقا للتقرير، تم تخصيص الأموال “للتنمية الاقتصادية في رواندا” و”تكاليف بناء المخطط”، والتي لن تكون قابلة للاسترداد إذا لم يستمر مشروع رئيس الوزراء ريشي سوناك.

ويعتزم حزب العمال إعادة توجيه الموارد نحو إنشاء “قيادة جديدة لأمن الحدود” لمكافحة عمليات تهريب البشر عبر القناة.

إقرأ أيضاً: دول أوروبا تعاني.. عواصف وحرائق في تركيا وإيطاليا وسويسرا واليونان

وقد أشارت وزارة الداخلية البريطانية إلى أنه في حالة إعادة انتخاب المحافظين، فإن أول رحلة ترحيل إلى رواندا قد تغادر في الرابع والعشرين من يوليو/تموز.

وأكد تقرير صادر عن مكتب التدقيق الوطني في فبراير/شباط أنه سيتم منح 270 مليون جنيه إسترليني إلى رواندا بحلول نهاية العام. السنة المالية 2023/2024 لصندوق التحول والتكامل الاقتصادي وهي غير قابلة للاسترداد.

ميزانية ضخمة غير قابلة للاسترداد

تشمل النفقات الإضافية غير القابلة للاسترداد 2.3 مليون جنيه إسترليني كرسوم قانونية للدفاع عن المخطط، و2 مليون جنيه إسترليني في تكاليف التوظيف بوزارة الداخلية، و413.541 جنيه إسترليني تم إنفاقها على رحلات ثلاثة وزراء داخلية إلى رواندا، وما يقدر بنحو 500.000 جنيه إسترليني لاعتقال واحتجاز أكثر من 100 طالب لجوء مقررين.

وللترحيل، تم إطلاق سراح العديد من طالبي اللجوء هؤلاء منذ ذلك الحين ويطالبون بالتعويض عن الاحتجاز غير القانوني، إلى جانب تكاليف جلسة الاستماع بكفالة المرتبطة بذلك.

كما سلط التقرير الضوء على التكاليف المتعلقة بتدريب المسؤولين الروانديين وإعادة توطين اللاجئين المستضعفين من رواندا.

قد يهمك: في ذكرى 30 يونيو.. الرئيس السيسي يوجه خطاباً إلى الشعب المصري

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى