أخبار الثقافة والفن

أنباء عن دخول شيرين عبد الوهاب لمصحة نفسية عقب أزمتها مع شقيقها.. ما الحقيقة؟

لا تزال العلاقة المضطربة بين المطربة شيرين عبد الوهاب وزوجها السابق الملحن حسام حبيب، تتفكك على الملأ.

وأكد حبيب أن عبد الوهاب عاشت فترة من الاضطراب النفسي، لكنه نفى التقارير التي تزعم دخوله المستشفى، ويعزو حالتها إلى تصرفات شقيقها محمد عبد الوهاب.

أزمة شيرين عبد الوهاب وشقيقها محمد

ويرفض محمد هذه الاتهامات بشدة، متهماً شيرين بلعب دور الضحية، وملقياً عليه اللوم في مشاكل مفتعلة، ويؤكد براءته من مزاعم الاعتداء السابقة ويدعي أنه قام بحمايتها وبناتهما طوال فترة انفصالهما.

لكن شيرين اتخذت إجراءات قانونية ضد محمد، ويزعم محاميها أنه أساء استخدام توكيل رسمي قديم للسيطرة على حساباتها على وسائل التواصل الاجتماعي، بالإضافة إلى ذلك، فقد أصدرت مقطعًا صوتيًا يبدو أنه يورطه في مؤامرة ضدها.

ويرسم هذا السرد الذي قاله قالته صورة لديناميكية الأسرة الممزقة، ومع توجيه الاتهامات من كلا الجانبين، تظل الحقيقة وراء الاضطرابات محاطة بادعاءات متضاربة.

طالع أيضاً: حلا شيحة عن احمد سعد.. “ده حبيبي” وسر الصورة والفستان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى